الدول العربية التي انضمت للاتحاد

شهدت الفترة التي أعقبت إعلان قيام الإتحاد نشاطات مكثفة لتوسيع قاعدة التعاون العربي في مجال التعليم التقني، ومن خلال ما قام به الاتحاد من برامج وفعاليات على الساحة العربية. توسعت قاعدة الاتحاد ليصبح عدد الدول العربية المنضوية في عضويته ثلاث عشرة دولة في مطلع عام 1985، وهي : العراق ، الأردن ، الإمارات ، الجزائر ، المغرب ، السودان ، اليمن ، تونس ، سوريا ، فلسطين ، قطر، ليبيا ، موريتانيا إقرأ المزيد »

الاجتماع التأسيسي

عقد اجتماع للاتحاد في بغداد خلال الفترة 10-12 كانون الأول(ديسمبر) عام 1979. وشارك في الاجتماع عدد من المسئولين عن التعليم الفني (التقني والمهني) في عدد من الأقطار العربية، أقـر خلاله النظام الأساسي للاتحاد إقرأ المزيد »

بالرغم من الظروف الصعبة التي أشير إليها أعلاه فقد أكد المشاركون في نشاطات الاتحاد خلال السنوات الأخيرة على نجاح فعاليات الاتحاد وطالبوا بالمزيد منها.وتبين نتائج تقويم مختلف النشاطات على الدور الهام الذي قام به الاتحاد منذ إحداثه في تطوير التعليم التقني والمهني في الوطن العربي ورفع كفاءة العاملين فيه. إقرأ المزيد »

 

الاتحاد العربي للتعليم التقني

بدأ التفكير بإحداث كيان جامع يتولى الإشراف و الاهتمام بالتعليم التقني و التنسيق بين الدول العربية في هذا المجال وذلك خلال الفترة بين عامي 1978 و 1979 فتشكلت لجنة مشتركة تولت دراسة الموضوع من حيث الأهمية و الجدوى، فخلُصت اللجنة لضرورة توحيد الجهود لتطوير المناهج والخطط الدراسية والتنسيق لتبادل الخبرات في هذا المجال و ذلك للوصول لمخرجات تقنية و فنية عالية الجودة يمكن من خلالها تلبية احتياجات سوق العمل . وتم طرح الفكرة على عدد من المسئولين عن هذا التعليم في عدد من الدول العربية، ولاقت ترحيباً كبيراً انطلاقاً من أهمية التعليم التقني والمهني ،ودوره في إعداد القوى العاملة العربية القادرة على تحقيق التنمية المنشودة. وعقدت عدة اجتماعات وندوات لبحث الموضوع.

قواعد وشروط النشر

قواعد النشر

تعتبر المجلة العربية للتعليم التقني مجلة علمية محكمة تختص بنشر البحوث والدراسات العلمية الاصيلة في كافة مجالات العلوم التقنية وتصدر المجلة بصورة فصلية عن طريق الاتحاد العربي للتعليم التقني على ان يلتزم الباحث بالاتي:

  • ان يكون البحث اصيلا في افكاره وموضوعه.
  • الالتزام بالمنهج العلمي المتعارف عليه في كتابة البحوث العلمية.
  • ان لا يكون البحث قد سبق نشره او تقديمه للنشر في اي مجلة علمية اخرى.
  • لا يزيد ملخص البحث باللغتين العربية والانجليزية عن 200 كلمة.
  • تكون عدد صفحات البحث من 6  الى 20 صفحة.
  • جميع البحوث المقدمة تخضع لتقييم سري دقيق ولا تنشر البحوث الا بعد موافقة اللجنة العلمية وحسب الالية المتبعة.
  • يتم إخطار الباحث بقرار قبول البحث من عدمه وكذلك اعلامه بأي ملاحظات تخص البحث في مدة اقصاها 30 يوما من تاريخ إستلامه.
  • في حال وجود تعديلات على الباحث القيام بها في مدة اقصاها اسبوعين.
  • على الباحث ارسال نسخة إلكترونية للبحث على عنوان المجلة الالكتروني ( ajte@affte.org ).
  • يقوم الباحث بكتابة اسمه ودرجته العلمية ومقر عمله وعنوانه ورقم هاتفه وبريده الالكتروني.
  • البحوث المستلمة لا ترد الى اصحابها سواء تم نشرها او لم تنشر.

ملاحظة: الآراء الواردة بالبحوث  المنشورة بالمجلة لا تعبر إلا عن رائي اصحابها والمسؤولية تقع عليهم وحدهم في مدى صحة المعلومات الواردة بتلك البحوث.

شروط النشر بالمجلة

  • ان تكون الكتابة باللغة العربية بخط Simplified Arabic حجم 12 بالنسبة للمتن, وحجم 16 للعناوين الفرعية وحجم 18 بالنسبة للعناوين الرئيسية. اما بالنسبة للكتابة باللغة الانجليزية فعلى الباحث ان يقدم بحثه بخط نوع Times New Roman   مع مراعاة ما سبق ذكره.
  • تكون كافة العناوين  (غامق-Bold  ) مع مراعاة ان يكون تباعد الاسطر 1.5 ومحاذاة الفقرات (ضبط كلي).
  • هوامش البحث: اعلى واسفل 2 سم ، يمين 3سم ، يسار 2 سم وحجم الصفحة (A4).
  • يكون ترقيم الصفحات على يسار اسفل الورقة.
  • تكتب المعادلات والرموز الرياضية بإستخدام اداة (إدراج معادلة) في برنامج معالج النصوص.
  • فيما يخص المراجع: فإنه يتم ترقيم المراجع المستخدمة حسب ورودها بصفحات البحث بين قوسين [ ], مع تدوينها في صفحة المراجع وفق التسلسل الرقمي.

يعلن الاتحاد العربي للتعليم التقني عن قيامه بالعديدمن الدورات في المجالات التقنية

أولاً : المهن الميكانيكية
تبريد وتكييف
خراطة وتسوية
المنظومات الهيدروليكية                  
المنظومات الهوائية
صيانة المضخات والظواغط
صيانه محركات الديزل
صيانة محركات البنزين

th (2)

 

ثانياً: تقنية اللحام 

البــــــــــــــرادة
أعمــــال الصــــاج
اللحـــــام بالقوس الكهربائي
اللحــــام بالغـــــاز
TIGاللحام بالغازات الخاملة
MIGاللحام بالغازات الخاملة

th

كما يعلن الإتحاد العربي للتعليم التقني عن دورات متخصصة في مختلف المجالات التقنية وذلك وفقاً لما هو موضح أدناه :-

  • أولا : في مجال الحاسوب:-
    • حملة الدبلوم المتوسط حاسوب
      • شهادة الميكروسوفت المتخصصة في الاستخدام الأمثل للبرامج المكتبية لميكروسوفت (MOS).
      • شهادة الميكروسوفت للمتخصصين في إنتاج البرامج (MCAD).
      • شهادة الميكروسوفت لمديري النظام (MCSA).

حملة (الدبلوم العالي والبكالوريوس) في مجال الحاسوب

  • شهادة الميكروسوفت للمتخصصين في إنتاج البرامج (MCSE).
  • شهادة الميكروسوفت لمديري النظام (MCSD).
  • شهادة الميكروسوفت للمدربين (MCT).
  • شهادة (OCA ) هي الخطوة الأولى لتصبح مصمم محترف في أوراكل.
  • شهادة OCP) ) يتمكن المتحصل عليها الخطوات اللازمة لبناء قاعدة البيانات في المؤسسات المختلفة.

images (2)

 

 

 

من ورشةالعمل التي اقيمت في طربلس 22 / 4 / 2015 م

صور من ورشة العمل التي اقيمت بتاريخ 22/ 4 / 2015 م بطرابلس

صور من ورشة العمل التي اقيمت بتاريخ 22/ 4 / 2015 م بطرابلس

صور من ورشة العمل التي اقيمت بتاريخ 22/ 4 / 2014 م

اجتماع الدول الأعضاء في تونس 2014م

DSC08964

دعـــــوة للكتابة

دعـــوة للكتابة

 

السادة الأكاديميون العرب ، أعضاء هيئة التدريس ، الباحثون وذوي الاهتمــــــــام  بقضايا تطوير وجودة التعليم التقني على مستوى البلدان العربية ، بإسمي الشخصي وجميع أعضاء الإتحاد ،أتشرف بدعوتكم للمساهمة بإعداد بحوث ودراسات لتطوير  وتحسين جودة أداء التعليم التقني في البلاد العربية وذلك من خلال المساهمة بالكتابة  في  “ المجلة العربية للتعليم التقني ” ،وهي مجلة علمية متخصصة ومحكمة توزع

 في كافة الدول العربية  ، وتخضع الدراسات والبحوث المنشورة بها لتقييم مجموعة من الأساتذة  ذوي الكفاءة العلمية.

 تعد المجلة مرآة تعكس مدى الجهود المبذولة من الباحثين والمهتمين بمواكبة أفضل الابداعات في المجالات التقنية. إن مساهمتكم مهمة لتوطيد أواصر التعــــــــاون بين السادة المختصين على امتداد الوطن العــــــــربي  وذلك من أجل الرفـــــع بمستوى مخرجات مؤسسات التعليم التقني لتلائم التطور التقني المطلوب لســـــــوق العمـــــل المتنامي.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

                                                                           

        أ. د. علي السائح إمحمد

   الأمين العــــــام

 

الوسائــل

يعمل الاتحاد بجميع الوسائل الممكنة لتحقيق أهدافه ومنها :

1-  تنظيم عقد الندوات والمؤتمرات التقنية والحلقات الدراسية العامة والتخصصية على مستوى الوطن العربي.

2-  إقامة دورات تأهيلية،وتدريبية لأعضاء الهيئة التعليمية من مدرسين ومدربين لرفع كفاءتهم في تأدية مهامهم التدريسية والتدريبية.

3- تنظيم تبادل أعضاء الهيئة التعليمية من مدرسين ومدربين بين الأقطار العربية والتنسيق في مجال تدريب الطلبة.

4- تـأسيس مركز عربي لتأهيل وتطوير الأطراف التدريسية والتدريبية للتعليم التقني وتطوير وتوسيع ما هو قائم منها.

5-  التعريف بأجهزة التعليم التقني في الأقطار العربية وإصدار دليل لمعاهد ومراكز التعليم التقني العربية.

6- حصر الكفاءات العاملة في مجال التعليم التقني في الوطن العربي.

7- تنسيق تبادل كتب التعليم التقني المعتمدة (المؤلفة أو المترجمة) في الأقطار العربية .

8- التعاون مع المؤسسات والمنظمات التقنية والدولية ذات الأهداف المشابهة .

9- اقتراح ودعم تأسيس معاهد إقليمية للاختصاصات النادرة التي تحتاجها خطط التنمية القومية.

10- تقديم المعونة والمشورة الفنية لكل ما يدخل ضمن اختصاصاته وأهدافه،وتمويلها وفقاً للأنظمة المالية المعتمدة في الاتحاد.

11- إصدار المطبوعات – الدورية وغير الدورية في مجال التعليم التقني والمهني.

12- المشاركة في الندوات والمؤتمرات العربية والدولية ذات العلاقة بأهداف الاتحاد.

الأهداف

يهدف الاتحاد إلى تكثيف الجهود العربية في مجالات التعليم التقني كافة وعلى الأخص ما يلي :

1- توثيق التعاون والتنسيق بين مؤسسات ومراكز التعليم التقني في الأقطار العربية.

2- العمل على توجيه اهتمام الأقطار العربية بالتعليم التقني بكافة اختصاصاته.

3- تطوير وتنسيق المناهج والخطط الدراسية وربطها بخطط التنمية القومية مع مراعاة ظروف كل قطر عربي وإدخال التقنيات الحديثة في التعليم التقني .

4- العمل على جعل اللغة العربية لغة التدريس في التعليم التقني و دفع حركة التأليف وترجمة الكتب المنهجية والمراجع وتوحيد المصطلحات العلمية.

5- تقديم المساعدة والمشورة الفنية لتطوير أجهزة التعليم التقني القائمة، وما يستحدث منها في الأقطار العربية.

6-  التنسيق في مجال تبادل أعضاء الهيئة التعليمية من مدرسين ومدربين وتدريب الطلبة بين الأقطار العربية.

7-  توثيق التعاون بين الأقطار العربية في مجال تصنيع و صيانة الأجهزة والمستلزمات العلمية والتقنية التعليمية.

8- العمل بكافة الوسائل الممكنة لدعم أجهزة التعليم التقني في الأقطار العربية وتمكينها من النهوض بوظائفها الأساسية في خدمة الإنماء والتكامل الاقتصادي والاجتماعي.

9- تعميم الدراسات والأبحاث وتبادل المعلومات بين أجهزة التعليم التقني في الأقطار العربية، بما يعزز تبادل الخبرات قيما بينهما والاستفادة من تجاربها.

10- دعم و تطوير التعليم المهني ومؤسساته ومدارسه ومراكزه في الأقطار العربية .

 

تقويم أعمال الاتحاد

بالرغم من الظروف الصعبة التي أشير إليها أعلاه فقد أكد المشاركون في نشاطات الاتحاد خلال السنوات الأخيرة على نجاح فعاليات الاتحاد وطالبوا بالمزيد منها.وتبين نتائج تقويم مختلف النشاطات على الدور الهام الذي قام به الاتحاد منذ إحداثه في تطوير التعليم التقني والمهني في الوطن العربي ورفع كفاءة العاملين فيه.

كما تؤكد اجتماعات مجلس الاتحاد،واجتماعات هيئته العامة ولقاءات الأمانة العامة مع السادة الوزراء والمسئولين عن هذا التعليم في العديد من الدول العربية، على دور الاتحاد وضرورة متابعته وتطوير أساليب العمل بما يتوافق مع متطلبات العصر وحاجات المجتمع وإمكانيته.

 

الصعوبات التي واجهت عمل الاتحاد

انعكست الظروف السياسية التي أحاطت بالوطن العربي على عمل الاتحاد ونشاطاته، وبالأخص بعد حرب الخليج الأولى (عام 1991)، حيث فرض الحصار على العراق – مقر الأمانة العامة للاتحاد – كما طلبت كل من الإمارات العربية المتحدة ودولة قطر الانسحاب من الاتحاد .وبعد احتلال العراق عام 2003، طلبت الإدارة الجديدة الانسحاب من الاتحاد. كما توقفت كل من المغرب وتونس وموريتانيا عن متابعة نشاطات الاتحاد منذ سنوات بدون طلب الانسحاب.

وتتابع الأمانة العامة للاتحاد بناء على قرارات مجلسه السعي لإعادة هذه الدول لمتابعة النشاطات وأخذ دورها في الاتحاد وكذلك الاتصال مع الدول العربية الأخرى بهدف الانضمام وتوسيع قاعدة المشاركة فيه.

 

بعض إنجازات الاتحاد

  • عملت الأمانة العامة للاتحاد خلال السنوات الماضية بكل الطاقات الممكنة من أجل تعزيز التعاون العربي في مجال التعليم التقني والمهني، وتنفيذ البرامج والفعاليات التي اعتمدها مجلس الاتحاد ضمن خطط الاتحاد السنوية، كما عززت وطورت العلاقة مع المنظمات العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك، من خلال المشاركة في نشاطاتها، وإقامة الفعاليات المشتركة.